جامعة جنوب الوادي

كلية التربية الرياضية بقنـأ

قسم الادارة والترويح الرياضي

د/عبد الحق سيد

الطالب / عمرو ماهر عباس

     الفرقة الثالثة

                        التسويق في المجال الرياضي

الرياضة ظاهرة اجتماعية حضارية كانت ومازالت تعكس التطور والرقي والقيم في المجتمعات وتعد من ابرز دعائم التنمية الشاملة فيها لانها تعنى باهم عناصرها وهو الانسان فكراً وجسداً.

واذا كان ممارسي الرياضة من الهواة يستطيعون تحمل تكاليف ممارسة رياضة فردية فإن تنظيم الانشطة الرياضية على المستوى المحلي والدولي يتطلب الكثير من المـــال، لذا جاءت فكرة التسويق في المجال الرياضي.‏

فالتسويق في المجال الرياضي احد الوسائل أو الطرائق التي يجب ان تساهم في حل بعض المعوقات وخاصة المادية التي تتعرض لها المؤسسات الرياضية خاصة في ظل الاحتراف الرياضي الذي دخل الى انديتنا الفقيرة .‏

و نجاح مجال التسويق الرياضي في المؤسسات الرياضية في اطار التغيرات السياسية والاقتصادية التي يمر بها العالم وعلى وجه التحديد ما يحدث في مجال الاقتصاد من خصخصة الشركات والمؤسسات والبنوك وغيرها.‏

ان مجال العمل الرياضي مجال مهم وحيوي و ما هو متاح له من امكانيات لا يفي بالمتطلبات في اطار الاهداف المطروحة والطموحة.‏

و اساليب ورعاية وتسويق الانشطة الرياضية قد تطورت كثيراً في وقتنا هذا فبدأت مثلاً باستثمار حقوق الدعاية والاعلان والبث التلفزيوني والاحداث الرياضية تجارياً على نطاق واسع وهذا احد المجالات للتسويق الرياضي. واصبح التسويق علماً يستند إلى اسس وقواعد علمية وان التسويق الرياضي هو احد الانشطة المصممة لمقابلة احتياجات ورغبات المستهلك الرياضي من خلال عمليات المشاركة.‏

وفي هذا الاطار ظهرت مفردات وموضوعات لها علاقة بهذا الخصوص ومنها ما هو اساس للتسويق الرياضي لكي يتحقق النجاح وقد تمثلت في قيام تجارة الرياضة على اساس وجود سوق رئيسية ايضاً. وان نظرية التسويق الرياضي وبحوث السوق وانظمة المعلومات والهدف التسويقي من صناعة الرياضة واستراتيجيات التسعير وسياسات التوزيع وعمليات النهوض بالصناعة الرياضية وكذلك المناهج المتقدمة في الرياضة وعلاقات ووسائل الاعلام الرياضية واستخدام التصاريح ورخص الصناعة الرياضية كلها مثلت العمل التسويقي في المجال الرياضي، كما يجب ان لا نغفل العنصر المهم والاساس في عمليات التسويق الرياضي وهو المستهلك فاستراتيجيات التخطيط للتسويق الرياضي يجب ان تقوم على اساس جعل المستهلكين يعطون افكارهم الخاصة لتتيح للعاملين في هذا المجال الوصول الى افضل الحلول والاستفادة من من هذا المجال.‏

مجالات التسويق الرياضي:‏

تتمثل مصادر التمويل في الرياضة بما يأتي:‏

- الترخيص باستخدام العلاقات والشعارات على المنتجات ووسائل الخدمات.‏

- الاعلان على ملابس وادوات اللاعبين.‏

- الاعلان على المنشآت الرياضية.‏

- استثمار المرافق والخدمات في الهيئات الرياضية.‏

- عائدات تذاكر الدخول للمباريات والمناسبات الرياضية.‏

- الاعانات والتبرعات والهبات.‏

- عائدات انتقال اللاعبين.‏

- اشتراكات الاعضاء ومساهمات الاعضاء.‏

- استثمار حقوق الدعاية والاعلان.‏

- حقوق البث الاذاعي والتلفزيوني للانشطة والمناسبات الرياضية.‏

- الاعلان في المطبوعات والنشرات والبرامج الخاصة بالانشطة الرياضية.‏

ان ما ذكرناه أنفا هو شكل أو اسلوب لتنمية الموارد الذاتية بعيداً عن الصناعة الرياضية، فالصناعة تبحث عن منتج يمكن تسويقه وعرضه على المستهلك والهيئة الرياضية يمكن ان تلجأ إلى استخدام الأساليب جميعها وادناه بعض مجالات صناعة الرياضة ومنها على سبيل المثال:‏

1- تسويق اللاعبين (صناعة البطل) الاحتراف اصبح اساسي لدى الاندية اذ نرى ان توقيع العقود (الاحتراف) لقاء مبالغ اصبحت خيالية في بعض الاحيان واصبح اللاعبين المحترفين بورصة عالمية.‏

2- تسويق برامج الاعداد والتدريب الرياضي فمن المتعارف عليه ان التدريب الرياضي يبنى على اسس علمية وقواعد تربوية هادفة وان مجال اعداد برامج الاعداد والتدريب الرياضي مجالاً هاماً لتحقيق اهدافهــــا.‏

3- التسويق في مجال التغذية الرياضية وهو اتجاه متميز في عالم التسويق الرياضي وخصوصاً فيما يتعلق بطعام وشراب الرياضي.‏

4- تسويق تكنولوجيا المعدات الرياضية وهذا مجال يعتبر من اخصب المجالات التي ينبغي ان تحوز على كثير من الهيئات لاستخدام التكنولوجيا للمعدات الرياضية.‏

5- تسويق اماكن ممارسة الرياضة وهو من المتطلبات الاساسية للمارسة الرياضية.‏

 

جامعة جنوب الوادي

كلية التربية الرياضية بقنـأ

قسم الادارة والترويح الرياضي

د/عبد الحق سيد

الطالب / عمرو ماهر عباس

     الفرقة الثالثة

 

المصدر: موقع فرات الواحات
AMR-MAHER

عمرو ماهر

عمرو ماهر عباس احمد

AMR-MAHER
طالب بكلية التربية الرياضية جامعة جنوب الوادي -- مصمم جرافيك فوتوشوب »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

333,986